الانتخابات

انتخاب التنين

النساء تلعب أدواراً رئيسية في انتخابات بوتان

حتى عام 2008، كان قانون الانتخابات في دولة بوتان الصغيرة في جبال الهيمالايا لا يسمح إلا بصوت واحد لكل منزل. ورغم أن نساء البوتان يمتلكن غالبية حجج الأملاك ويدرن المنازل، إلا أن الرجال هم اللذين كانوا يدلون بتلك الأصوات بشكل شبه دائم.

في هذا العام، سنت بوتان قانون الاقتراع العام لتمنح حق التصويت لكل الرجال والنساء البالغين. وتلعب النساء الآن دوراً هاماً في ممارسة وتثبيت الديمقراطية التي تُعتبر مفهوماً جديداً تماماً في هذه المملكة القديمة.

 

Image
صورة من أسوشييتد برس / أنوبام ناث
امرأة بوتانية تعطي صوتها لتنين أثناء اقتراع صوري في أبريل (نيسان) 2007. اتجه الآلاف لممارسة التصويت أثناء الإعداد للانتخابات في مارس (آذار) 2008. شاهدي شاشة أكبر >
Image
صورة من أسوشييتد برس / مانيش سواراب
نساء بوتانيات يصطففن للإدلاء بأصواتهن خارج مركز اقتراع في سيسنا في ضواحي مدينة تيمفو في بوتان يوم الاثنين 24 مارس (آذار) 2008. شاهدي شاشة أكبر >

الخضوع للتقاليد

تقع مملكة بوتان ذات الأغلبية البوذية في جبال الهيمالايا، وتعطي الأولوية للتقاليد والحفاظ على هويتها الثقافية فوق كل شيء. لم تسمح الدولة بإدخال التليفزيون إلا في عام 1999، وتسمح لستة آلاف أجنبي فقط بدخولها كل عام، وتمنع بيع السجائر بصرامة. والناس مطالبون بارتداء الأزياء التقليدية في المكاتب والوظائف العامة، وهناك قواعد صارمة تحمي بيئة بوتان ومعمارها وتراثها. على سبيل المثال، من المحظور تسلق الجبال من أجل حماية الغابات القديمة التي تغطي الدولة.

من أجل تجنب الاستخدام المعتاد للناتج القومي الإجمالي كمؤشر على الرفاهية، قام البوتانيون بصياغة مقياس السعادة القومية الإجمالية التي تقيس المساواة، والحكم الجيد، والتناغم مع الطبيعة.

في عام 2005، أعلن ملك بوتان عن نيته التنازل عن عرشه لابنه المتعلم في أكسفورد، وفرض إصلاحات سياسية كبيرة وواسعة. وبحلول عام 2008، سوف تتحول بوتان من ملكية مطلقة إلى ملكية دستورية يستطيع كل المواطنين فيها التصويت. وعندئذ، سوف يحصل نواب الهيئة التشريعية المنتخبون على سلطة فعلية، وليست شعائرية، لوضع السياسات. وأمام هذا التغيير، عبّر مواطنو بوتان عن ارتيابهم.

في مقابلة شخصية مع صحيفة نيويورك تايمز في 2007، قام كيسانغ دورجي ـ 36 عاماً ـ بتلخيص الأمور المقلقة في إجراء فرض التصويت. قال: "يجب أن نؤيد حكمة ملكنا، فهو يعلم ما هو الأفضل لنا. لكن أي شخص عادي سيفكر قائلاً 'لماذا يحدث كل هذا بينما كل شيء جيد؟‘".

ممارسة التصويت

يصف البوتانيون بلدهم بأنها "دروك يال" أو أرض تنين الرعد. وخوفاً من عدم فهم مواطنو بوتان كيفية المشاركة في الديمقراطية الجديدة، أمر الملك بإجراء انتخابات صورية حتى يستطيع الناس ممارسة التصويت. في أواخر شهر أبريل 2007، تم تقديم أربعة أحزاب سياسية شكلية كل منها باسم دروك، أو تنين رعد ملون، باعتباره الشعار الوطني للدولة: دروك أزرق، ودروك أخضر، ودروك أحمر، ودروك أصفر. ولم يكن مفاجئاً فوز حزب دراك الأصفر الذي اتبع خطاب القيم التقليدية بأغلبية ساحقة. ولأول مرة في تاريخ البلد، اصطفت نساء كثيرات من أجل التصويت وعملن كمراقبات على الانتخابات.

أجنحة النساء

من أجل التحضير للانتخابات الحقيقية في مارس (آذار) 2008، انضمت النساء إلى الجناحين النسائيين في الحزبين السياسيين الرئيسيين المعترف بهما - حزب سلام ورفاهية بوتان وحزب الشعب الديمقراطي.

أرسلت ليلي وانجتشوك رئيسة الجناح النسائي في حزب الشعب الديمقراطي دعوة عالمية لتقديم النصح عبر شبكة "آي نو بوليتيكس" (أنا أفهم في السياسة) على الإنترنت، بما في ذلك الدروس المستفادة من العمل في الأحزاب السياسية الناشئة حديثاً. وأنشأ حزب الشعب الديمقراطي قسماً في موقعه على الإنترنت مخصصاً لمناقشة دور المرأة في الحزب وفي بوتان الديمقراطية. كانت هذه أعمال مبتكرة وجريئة في دولة كانت حتى عام 2000 تحظر استخدام شبكة الإنترنت بسبب تهديدها لأسلوب الحياة التقليدي.

أرادت النساء في ديمقراطيتهن الوليدة ضمان دمج مشاكلهن في الخطابات الحزبية منذ البداية. وكانت هذه المشاكل تشمل الاعتداء الجنسي في مكان العمل، ونقص الرعاية للعجائز، وتقديم الدعم للأمهات غير المتزوجات وغير المتعلمات والمطلقات، ونقص مراكز رعاية الأطفال ذات الأسعار المعقولة للأمهات غير المتزوجات والأمهات العاملات., تم إجراء مقابلة شخصية مع خاندو أوم المتطوعة في حزب الشعب الديمقراطي في مدونة معهد اقتصاديات النساء في عام 2007 وقالت: "لدينا جماعات عمل نسائية والعديد من الشخصيات المركزية في مقاطعات قليلة، وهدفنا الرئيسي حالياً هو التأكد من فهم النساء لدورهن في الديمقراطية."

انتصارات أولية

كانت الانتخابات الحقيقية في عام 2008 تفتقد الصخب المعتاد في الدول الأخرى، فلم تكن هناك ملصقات انتخابية أو أشخاص يقومون بحملات في المدينة، وكان المصوتون الذين يريدون معرفة المزيد عن المرشحين يذهبون إلى لوحة إعلانات خاصة في مركز المدينة حيث ينشر المرشحون صورتهم وسيرة ذاتية قصيرة.

في أول انتخابات على الإطلاق للمجلس الوطني ـ أو المجلس الأعلى في البرلمان ـ تم انتخاب ثلاث نساء من بين المقاعد العشرين المتاحة. كما أنه لم تفز في النهاية أي من المرشحات الست المتقدمات عن حزب الشعب الديمقراطي لانتخابات المجلس الوطني البوتاني (المجلس الأدنى) لكن المرشحات الأربع عن حزب سلام ورفاهية بوتان فزن جميعاً بمقاعد.

عدم تناغم

بقدر ما تُظهره بوتان من علامات الديمقراطية المتزايدة، إلاّ أن المنتقدين يقولون إن الدولة بعيدة عن أن تكون فيها صحافة حرة جريئة أو مجتمع مدني نشط. يوجد أكثر من 100 ألف بوتاني من أصل نيبالي في معسكرات الاحتجاز في نيبال بعد أن هاجمتهم الحكومة البوتانية بسبب ثورتهم من أجل الحصول على حقوق ديمقراطية في التسعينيات. وتفضل الحكومة أن تصفهم بالمهاجرين غير القانونيين اللذين كان يجب إجبارهم على الخروج لأنهم هددوا باكتساح دولة صغيرة هشة يبلغ عدد سكانها حوالي 700 ألف نسمة.

لكن من المرجح أن تكون انتخابات بوتان - بغض النظر عن النتائج - قد أبعدت المعارضين المحتملين للملكية وساعدت القصر على الاحتفاظ بمصداقيته ونفوذه أيضاً. إن النساء ـ باعتبارهن مواطنات حاصلات على حق الاقتراع حديثاً ـ عند مفترق الطرق وعلى الجبهة الأمامية من أجل ضمان جذور أعمق لنباتات الديمقراطية في المملكة المغطاة بالغابات.


(2) | قدمي أضف تعليقك

بطاقات:

Bhutan , Elections , Voting , Democracy , Suffrage , Vote , Asia , Government , Campaign , Law , campagne , campaña , gobierno , gouvernement , sufragio , votar , loi , droit de vote , الصوت , حق الاقتراع , الحكومة , المرشح , الحملة , آسيا , Women




التعليقات

Dr. Ramesh Kumar
الهند

Keeping in view the contemporary role and concern in democratic process,It appears that the women will play an effective role in the power structure of Bhutan in the years to come.

Dr. Ramesh Kumar
الهند

Under the prevailing circumstances in the Bhutan, it appears that the information and technology will certainly play an important role in the society from tradition to modernity. It will be appreciated that the serious or sensitive issues must be raised in the broader perspective to maintain the dignity of the the Nation/State.


الدخول





نظام RSS


تصرفي

تغذية ثورة انتخابات

تغذية ثورة انتخابات

المال له كلمته في السياسة الأمريكية. تدعو مدونة بونديتمام (الأم الخبيرة) النساء إلى تغيير الحوار السياسي عن طريق التبرع للحزب أو المرشح الذي يختارونهن. اكتشفي ما هو مقدار تكلفة التغيير الحقيقي حسب اعتقادها. --اللغة الإنجليزية